Ok

En poursuivant votre navigation sur ce site, vous acceptez l'utilisation de cookies. Ces derniers assurent le bon fonctionnement de nos services. En savoir plus.

8 مارس الثورية

  • الكتاب السابع: خطاب ربات الخدور ــ مقاربة في القول النسائي العربي و المغربي ــ تأليف زهور كرام

    تقديم كتاب "خطاب ربات الخدور

    مقاربة في القول النسائي العربي و المغربي"

    من تأليف زهور كرام

    عدد صفحات الكتاب : 230 صفحة

    الناشر : دار "رؤية" للنشر و التوزيع المصرية

     

     

    نبذة مختصرة عن الكاتبة :

    زهور كرام روائية و قاصة و ناقدة أدبية مغربية، أستاذة التعليم العالي بكلية الآداب و العلوم الإنسانية، جامعة ابن طفيل، مدينة القنيطرة، شعبة اللغة العربية و آدابه، حاصلة على دكتوراه الدولة سنة 1999، في السرد النسائي العربي الحديث قراءة في التاريخ و الخطاب. من منشوراتها :

    - ربات الخدور... مقاربة في القول النسائي العربي والمغربي، عن دار الرؤية بالقاهرة، 2009  .

    - الأدب الرقمي، أسئلة ثقافية و تأملات مفاهيمية، عن دار الرؤية بالقاهرة، 2009 .

    - مولد الروح (مجموعة قصصية)، 2008 .

    - بيبلوغرافيا المبدعات المغاربيات، دار الأمان، الرباط، المغرب، تأليف مشترك مع محمد قاسمي.2006 .

    - قلادة قرنفل(رواية)، دار الثقافة، 2004 .

    - في ضيافة الرقابة (دراسة نقدية)، عن منشورات الزمن (المغرب)، 2001 .

    - سفر الإنسان (شذرات – نصوص)  1998 –

    - جسد و مدينة (رواية) عن دار وليلي (المغرب)، 1996 .

    - نشرت الكاتبة العديد من المقالات و الدراسات في ملاحق ثقافية و مجلات مغريبة و عربية .

    و قد جاء في كلمة للناشر حول هذا الكتاب :

    -     يعد هذا الكتاب محاولة منهجية للإصغاء إلى صوت المرأة العربية، من خلال الحفر في ذاكرة النصوص، و إعادة كتابة خطابات المرأة في الفكر و الإبداع و الصحافة، و رصد ملامح وعيها بالمفاهيم و القضايا (التعليم، الآخر، الرجل، الزواج ...) و السعي إلى البحث في مستوى مساهمتها في بناء الثقافة العربية الحديثة، و في إغناء أسئلة التفكير العربي .

    -     من أجل إضاءة جوانب من الحضور النسائي العربي نقارب لتجربتين لفكر خطابهما الفكري و الإبداعي : واحدة عربية مصرية ساهمت فيها عناصر شامية و مصرية من خلال وصف و تحليل أنطولوجي  لزينب فواز العاملي، الدر المنثور في طبقات ربات الخدور. و ثانية عربية مغربية، ارتأينا من خلالها تقديم مقاربة أولية لدور المرأة في تأسيس عناصر النهضة المغربية، التي بدأت معالمها تتضح مع بداية الاستقلال، و ذلك من خلال البحث في علاقة المرأة بالكتابة منذ الثلاثينات من القرن 20 .

    -     و هدفنا في عملية الجمع بين تجربتين عربيتين مختلفتين من حيث سياق الإنتاج و زمن الخطاب، يتمثل في النظر إلى ما يميز كل تجربة على حدة ضمن سياقها الخاص، لأن عملية التعميم التي تطال مجموعة من الدراسات من شأنها أن تقصي الخصوصيات السياقية، و لكوننا ننظر أيضا إلى التجربة الثقافية في تنوعها و تعددها و اختلافها، و لعل هذا ما يمنح المشروعية إلى كل تجربة على حدة .

    -     و لعل إعادة قراءة هذه النصوص بعد مرور زمن طويل، من شأنها أن تعيد منطق ترتيب الأفكار في ذاكرة الثقافة العربية، و يعيد لزمن التأسيس المعرفي و الإبداعي و الأجناسي الاعتبار لأشكال التفكير، و لوسائل التعبير التي ساهمت في إنتاجها المرأة العربية.

    -     تضم محتويات الكتاب، بالإضافة إلى التقديم فصلان :

    الفصل الأول

    زينب فواز و أنطولوجيا الحضور النسائي

    أولا : عن ربات الخدور و الدر المنثور

    1 - العنوان

    2 – سياق التأليف

    3 – مظاهر التلقي

    4 – المتلقية العربية ... رهان الأنطولوجيا

    5 – البعد البيداغوجي للأنطولوجيا

    6 – نساء ... و الظل التاريخي

    ثانيا : الأنا و الآخر في كتابات نساء عصر النهضة

    1 – المرأة و التعديل اللغوي

    2 – المرأة و الآخر

    3 – المرأة والتعليم

    الفصل الثاني

    مظاهر تكون النص النسائي المغربي

    أولا : أسئلة في السياق المغربي

    1- الكتابة المغربية و السؤال الثقافي

    1 – 1ـ ـــ قلة الإنتاج

    1 – 2 ـــ عدم تمثيلية الأدب للواقع المغربي

    1 – 3 ـــ ملاحظات تركيبية

         2 – عن وضعية الوعي بتعليم الفتاة المغربية

    2 – 1 ــــ مظاهر الدعوة إلى التعليم

    2 – 2 ــــ معيقات التعليم

         3 – الصحافة .. فضاء الصوت النسائي

    3 – 1 ــــ المرأة – الموضوع

    3 – 2 ـــ المرأة – الذات و الصوت

    ثانيا : كاتبات بوادر التأسيس

    1 – تجليات الحكي في كتابة المرأة

    2 – الكاتبة المغربية بناء النص السردي

    2- 1 ــــ امينة اللوه و الحكي بالتاريخي

    أ – النص و فعل الخبر

    ب – النص الحكائي

    ج- النص و مكوناته السردية

    د – النص بين الإبداعي و التاريخي

    2 ــــ 2 ــــ فاطمة الراوي و الحكي بالأطروحة

    أ – عن قصة النص

    ب- النص بين المطلب الفني و سلطة الأطروحة

    ج- "غدا تتبدل الأرض" و الأسلوب الشفهي

    د – "غدا تتبدل الأرض" و الدلالات الممكنة

    و قد انتهى النص باستنتاجات مفتوحة، كما تضمن في نهايته ملحقات وضعت فيها الكاتبة عينة من النصوص التي اشتغلت عليها و التي استخرجتها من الجرائد و المجلات المغربية التي تعود إلى السنوات الأربعين بالخصوص .

    و ذيلت الكاتبة عملها هذا ببليوغرافيا تضمنت عددا من المصادر باللغة العربية، بالإضافة إلى المجلات و الجرائد.